سجل الآن لاتفوت الفرصة .... الفرص محدودة

سعودية تتخطى تحديات التقنية بامتهان صيانة الجوالات



    سعودية تتخطى تحديات التقنية بامتهان صيانة الجوالات


    قاد شغف التقنية والاهتمام بتطبيقات الجوال الشابة السعودية ميثاء إسماعيل الزويد إلى العمل في أحد مجمعات الاتصالات بمكة المكرمة، حيث كانت وما زلت مطلعة على كل جديد يتعلق بأجهزة الجوال للوصول إلى طموحها فيما يخص المجال.
    تقول ميثاء: نظراً لاهتمامي بكل ما يخص الجوال من برامج وصيانة بدأت بالتعليم الذاتي عن طريق استكشاف مكونات الجوال ومعرفة الإعطال التي من الممكن أن يتعرض لها والبرامج التي تدعم تطبيقات الجوال, وبعد محاولات عدة تعلمت الأمور التي تتعلق بالصيانة حتى قمت بتطوير مهاراتي من خلال الدورات الإلكترونية المتعلقة بالصيانة والبرمجة وكل ما يخص الجوال إلى أن تمكنت من ممارسة العمل بشكل احترافي.
    وأضافت: بعد أن وجدت دعماً من والدي وأخواتي وتشجيعهم لي فكرت بممارسة العمل في أحد متاجر الاتصالات الخاصة بالنساء لصقل مهاراتي ودعم خبراتي في مجال الاتصالات, وبالفعل هذا ما قمت به من خلال ممارستي لعمل صيانة الجوالات.

    شارك المقال

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق