لم يعد الطيران حلماً.....

    الطيران الذي كان مجرد أوهام وأحلام وليس له في الحقيقة أصل إلا في أفلام الخيال العلمي , الاَن أصبح حقيقة واقعه يشهدها العالم كله بفضل التطور العلمي والتفنن في انتاج سبل ووسائل الطيران من أيام المنطاد الهوائي والمملوء بالهيليوم ومرورا بالطائرات والمروحيات وحتى التي على شكل حقائب الظهر, الاَن أصبح الفرد منا قادرا على ان يطير وحده وبمفرده وفي أي وقت متى ما أراد هو ذلك و في الأيام القادمة سيتغبر الكثير حيث لا شئ يبقى على ما هو عليه ! احلام اليوم واقع سيشهده الغد .

    شارك المقال

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق