الهلال السوداني يتعاقد مع المدرب التونسي نبيل الكوكي

     الهلال السوداني يتعاقد مع المدرب التونسي نبيل الكوكي
    اعلن نادي الهلال السوداني يوم الخميس على صفحته الرسمية على "تويتر" تعاقده مع المدرب التونسي نبيل الكوكي خلفا للفرنسي دينيس لافاني.
    وكان الكوكي تولى تدريب الهلال موسم 2015-2016 قبل ان يقرر انهاء تعاقده والعودة الى تونس للاشراف على النادي الافريقي.
    يذكر ان الهلال يتصدر جدول ترتيب الاندية السودانية برصيد 16 نقطة بعد مرور 8 جولات من 4 انتصارات و4 تعادلات.

    الهلال السوداني يستعيد الانتصارات بثلاثية في الوادي
    دفن الهلال حامل اللقب، مشاكل فريقه النفسية والفنية، بتحقيقه الفوز اليوم الأربعاء على مضيفه الوافد الجديد حي الوادي بنتيجة 3-0 في المباراة التي جرت باستاد مدينة نيالا جنوب غرب السودان ضمن الأسبوع الثامن من بطولة الدوري الممتاز موسم 2017.

    وشهدت المباراة تألق مهاجم الهلال الجديد الصادق شلش الذي أحرز هدفا وصنع آخر، وأعاد الهلال لسكة الانتصارات بعد 4 تعادلات متتالية.

    أحرز أهداف الهلال، أطهر الطاهر في الدقيقة 18 والصادق شلش في الدقيقة 34، ومدثر كاريكا في الدقيقة 38.

    ورفع الفريق رصيده إلى 16 نقطة من 8 مباريات متصدرًا للترتيب مؤقتًا، وتجمد حي الوادي عند 11 نقطة وفشل في تحقيق الفوز في المباراة الرابعة على التوالي.

    عاد لتشكيل الهلال قائد الفريق ومهاجمه مدثر كاريكا الذي غاب عن المباريات الثلاث السابقة، وشارك المهاجم السريع الصادق شلش منذ البداية، واحتفظ الهلال بباقي هيكله الأساسي في التشكيل الذي ظل يلعب به منذ بداية الموسم.

    وظهر تصميم الهلال على حسم المباراة منذ البداية حيث لعب الفريق بقوة ومبادرة هجومية من لاعبيه مع سرعة في التمرير والتقدم نحو المرمى، إلى تحركات كبيرة لظهيره الأيسر السمؤال ميرغني والثلاثي النيجيري شوبولا ومدثر كاريكا وشلش الذين كانوا الأبرز حركة والأخطر، وذلك مع محاولات التمرير من لمسة واحدة لكسب المساحات بسرعة.

    وفرض الهلال أسلوبه وإيقاعه على حي الوادي، وشكل خطورة على مرماه وكان الأول في محاولات الوصول للمرمى حيث سدد أطهر في الدقيقة 5 من ركلة ثابتة خارج الصندوق مرت فوق العارضة بقليل.

    ورد حي الوادي في الدقيقة 6 من مجهود فردي بتسديدة زاحفة من عثمان عيسى بقدمه اليسرى من خارج الصندوق تسلمها الحارس ماكسيم فودجو بهدوء.

    حتى جاءت الدقيقة 18 التي كلل فيها الهلال رغبته في الفوز، بإحراز الهدف الأول من تسديدة قوية خارج الصندوق للظهير الأيمن أطهر الطاهر ليفشل الحارس فواز في صد الكرة التي عانقت الشباك من الزاوية اليمنى.

    وفي الدقيقة 34 استطاع المهاجم شلش بمجهود فردي قوي أن يمنع الظهير الأيمن كونتاك من تشتيت الكرة لترتد داخل الصندوق عالية، وأخطأ كونتاك في إعادة الكرة بالرأس للحارس فواز الذي كان يسعى للأمساك بالكرة لكن سوء التفاهم جعل الكرة تسقط خلفه ليلحق بها شلش ويضعها بهدوء في المرمى المكشوف أمامه.

    ولم يستفق الوادي من صدمة الهدف الثاني، حتى أحرز كاريكا الهدف الثالث من مجهود الظهير سمؤال الذي راوغ المدافع كونتاك بمهارة وعكس كرة زاحفة داخل الصندوق، وسعى شلش للسيطرة عليها تحت ضغط المدافعين، ولكنه نجح في تمرير خلفه للكرة القادم الخلف والذي سدد كرة صاورخية على يمين الحارس فواز معانقة الشباك في الدقيقة 38.

    وفي الشوط الثاني اختلف شكل أداء حي الوادي الذي ظهر متماسكا وأكثر قوة ما جعله يقاسم الهلال السيطرة.

    وكاد الوادي أن يحرز هدفا في الدقيقة 60 من الكرة التي سقطت داخل الست ياردات من ركلة زاوية ولكن الحارس ماكسيم سارع وسيطر عليها من خط المرمى.

    وفي الدقيقة 84 صدت العارضة كرة أخرى لنزار وعادت أمام صندوق لتجد أبو عاقلة الذي سددها بعيدة عن المرمى.

    وفي الدقيقة 85 أكمل الهلال تبديلاته بخروج شلش ودخل شرف الدين شيبوب، لتنتهي المباراة بفوز الهلال بثلاثية.
    شارك المقال

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق